كيف دافع احد اعضاء وفد ا.م.ش على الوحدة الترابية بالبرازيل ب 47 الف درهم في ليلة واحدة؟

خلال اليومين الماضين، احتفل الاتحاد المغربي للشغل بالذكرى 63 لتأسيسه، وكان فرصة لامينه العام أن يتحدث في لقاء صحافي ببيت الصحافة، وفي قاعة احمد بوكماخ حيث جرت مراسيم الاحتفال، وفي كلمته كان موخاريق يصرّ في حديثه عن أن وفد الاتحاد المغربي للشغل المشارك في أشغال المنتدى الاجتماعي الأخير بالبرازيل دافع بقوة عن الوحدة الترابية ومغربية الصحراء ضد أعداء الوحدة الترابية، و”هي قناعة الاتحاد نمارسها من دون أن يطلب منا ذالك أحد” يؤكد موخاريق.
لكن في مقابل هذا التصريح المتكرر لموخاريق خرجت أخبار قادمة من البرازيل  تتحدث عن أحد أعضاء وفد الاتحاد المغربي للشغل الذي أنفق في ملهى ليلي في ليلة واحدة ما مقداره 47 الف درهم برفقة حسناء برازيلية، وهو ما جعل بعض مناضلي الاتحاد المغربي للشغل يتساءلون بسخرية، كيف دافع وفد نقابتنا عن الوحدة الترابية، ومتى دافع عن ذلك، هل في النوادي الليلية أم في لقاءات جرت في الكواليس ولم تصلنا اخبارها، وفي المقابل وصلتنا اخبار “غزوات النوادي الليلية”؟

 

تعليق 1
  1. YASSIR ELHAMADI يقول

    حسبي الله ونعم الوكيل
    لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.