كتاب جديد باللغتين العربية والإنجليزية يرصد أهم محطات حراك الريف

صدر عن دار النشر “كرافيكاس الحمراء” بغرناطة الاسبانية كتاب جديد باللغتين العربية والإنجليزية، من توقيع الناشط أشرف بلعلي، الذي عُرف خلال فترة الحراك بصوره الاحترافية المميزة التي ساهمت بشكل كبير في التعريف بالحراك داخليا وخارجيا. والكتاب توثيقي يرصد جزءا هاما من محطات وأحداث حراك الريف، وكتب تقديمه دينامو حراك الريف؛ نبيل أحمجيق المحكوم ب 20 سنة سجنا ضمن ملف معتقلي حراك الريف.

يُعدّ الكتاب أول عمل توثيقي فوتوغرافي يرصد محطات حراك الريف بالصورة الفوتوغرافية، كما يندرج في إطار عملية التوثيق وحفظ الذاكرة الجماعية للريفيين، التي تشغل اهتمام صاحب الكتاب، حيث سبق أن تُرجم ونُشر له كتاب باللغة الهولندية سنة 2016 تحت عنوان “الريف: تراث حي”.

كما يعدّ الناشط أشرف بلعلي أحد أبرز الذين وثقوا أحدث الحراك ميدانيا منذ إندلاع شرارته، حيث عايش وساهم في توثيق أحداث الحراك بالصور الفوتوغرافية، متسلحا بآلة تصوير لينقل للعالم أشهر الصور المتداولة اليوم في الاعلام الورقي والرقمي ومواقع التواصل الاجتماعي عن الحراك.

الكتاب من الحجم الكبير(A4)، نوع ورقه مقوى لامع، عدد صفحاته 256، يتضمن 22 فصلا جمع فيها المؤلف صور جل المسيرات والأحداث الكبرى التي عرفها الحراك على امتداد سنة كاملة تقريبا، وبالضبط منذ يوم 30 أكتوبر 2016 تاريخ جنازة الشهيد محسن فكري بإمزورن، الى غاية يوم 19 غشت 2017 كآخر محطة توثيقية بالنسبة له، كما يتضمن الكتاب الى جانب ذلك، خمسة ملاحق، الأول يتضمن الملف المطلبي، والثاني يتضمن لائحة أسماء المعتقلين السياسيين الريفيين، والثالث يتضمن قصائد للمعتقلين، والرابع استعرض فيه الكاتب نماذج من الصحف والمجلات المتحاملة على حراك الريف والريفيين، والخامس يتضمن استدراكا وتوجيها.

ترقبوا غدا على “أنوال بريس” حوارا شاملا مع الكاتب أشرف بلعلي حول محتويات الكتاب وظروف تأليفه ونشره.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.