كاميرات مثبتة بشوارع طنجة لمراقبة المخالفات المرورية

عقب أحداث السير المميتة بمدينة طنجة، والتي تضاعفت خلال شهر رمضان، والتي وصل عدد ضحايا حوادث السير لأربعة وفيات في اليوم من داخل المدار الحضري، وترك استنفار وتنديدا، بادرت السلطات الأمنية بتثبيت كاميرات مراقبة السرعة بالشوارع الرئيسية للحد من حوادث السير داخل المجال الحضري. هذه الكاميرات المثبتة، وأخرى متحركة ستعمل على مراقبة السرعة والمخالفات المرورية التي تكون السبب في حوادث السير التي وصلت لأرقام قياسية بطنجة. يذكر أنه خلال شهر رمضان توالت حوادث السير المميتة بشكل مأساوي، حيث تسبب حادث سير أشقار الأخير في ثلاث ضحايا، وسبقه حوادث أخرى مميتة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.