قيادي في العدل والاحسان..المخزن يحضر لاعتداء عنيف على حراك الريف

 اتهم حسن بناجح القيادي في جماعة العدل والاحسان بتحضير المخزن لاعتداء عنيف على حراك الريف، الذي حافظ وأكد على سلميته لأكثر من ستة اشهر، في المقابل عجزت الدولة على الاستجابة لمطالبه العادلة والمشروعة. وقال حسن بناجح عبر صفحته بالفايسبوك” على عادة (المخزن) في التحضير لأي اعتداء عنيف على حركة من حركات المجتمع، أخرج أمس جوقة النافخين في الفتنة، يتقدمهم رئيس الحكومة، مصطفين يرددون ما طلب منهم بعبارات موحدة تشيطن الحراك الشعبي في الحسيمة”.

وأضاف القيادي بالجماعة” ولما فشلت الدولة في إخماد الحراك بأساليب الاحتواء والتدجين وبث الفرقة، عادت إلى التحضير للظهور بطبعها العنيف الشرس، وهو ما لا يمكن إلا أن يزيد الأجواء احتقانا مما يطرح سؤالا جوهريا حول المحركات الحقيقية لمن يدفع في اتجاه تأزيم الأوضاع من الدوائر الرسمية التي لا تصب مطلقا في المصلحة العليا لبلدنا العزيز واستقراره”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.