قوى التغيير في السودان تعلن العصيان المدني وتوقف التفاوض مع المجلس العسكري بعد مقتل 13 معتصما أمام مقر القيادة العسكرية

أعلن تجمع قوى الحرية والتغيير بالسودان في بيان له توقيف المفاوضات مع المجلس العسكري والدخول في عصيان مدني، ردا على مقتل 13 معتصما امام مقر قيادة الجيش في العاصمة الخرطوم، بعد تدخل الجيش فجر اليوم لفضّ الاعتصام.

وجاء في بيان قوى الحرية والتغيير “نعلن وقف كافة الاتصالات السياسية مع المجلس الانقلابي ووقف التفاوض، ونعلن أنه لم يعد أهلاً للتفاوض مع الشعب السودانى، وأن قادة وأعضاء هذا المجلس يتحملون المسئولية الجنائية عن الدماء التي أُريقت منذ ١١ أبريل ٢٠١٩م، وسنعمل على تقديمهم لمحاكمات عادلة أمام قضاء عادل ونزيه في سودان الثورة المنتصرة لا محالة “وأضاف ذات البيان: “و نعلن في قوى الحرية والتغيير عن الإضراب السياسي والعصيان المدني الشامل والمفتوح اعتباراً من اليوم ٣ يونيو ٢٠١٩م ولحين إسقاط النظام. ”

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.