في غياب دور الرياضة.. شباب آسفي يلجأون لصنع مُعدات رياضية بالأسمنت والحديد في الهواء الطلق

بعدما لم يجد عدد من شباب آحياء مدينة آسفي مراكز ثقافية أو قاعات للرياضات عمومية يُمارسون فيها هواياتهم الرياضية، إرتأ البعض منهم لصنع شبه مُعدات رياضية بالأسمنت والحديد وقطع من “ البلاستيك “ ونصبوها في أماكن عامة، لإستعمالها في رياضة “ تقوية العضلات “ بعدما جمعوا مساهمات مالية فيما بينهم لشراء لوازم بناء هذه المعدات.

وعاين “ أنوال بريس “ المُعدات الأسمنتية التي وضعت في مختلف أحياء مدينة آسفي، خاصة منهم الجنوبية، كحي “الرياض” وحي “العريصة”، وقال أحد من الشباب الذين ساهموا في إخراج هذه الفكرة إلى الوجود في تصريح لموقع “ أنوال بريس “، “ إن غياب مراكز رياضية ودور الشباب في المنطقة جعلهم يبتكرون أساليب خاصة لإستعمال رياضة تقوية العضلات”.

ويشهد حي “ الرياض “ وأحد من الأحياء الذي نُصبت فيه العشرات من المعدات الرياضية الأسمنتية المذكورة، وجود سوسيو ثقافي ورياضي سبق ودشنه الملك محمد السادس في أخر زيارة له لمدينة آسفي قبل سنتين، غير أن عدد من شباب الحي يعتبرون أن ثمن الإشتراك الشهري داخل السوسيو المذكور جعل الإقبال عليه قليل منذ افتتاحه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.