فيضانات بريطانيا تهدد بِجَرْفِ ديفيد كامرون

الطبيعة تؤلب البريطانيين على رئيس حكومتهم ديفيد كامرون وتضطره إلى تأجيل زيارته لإسرائيل للتفرغ لمواجهة الكارثة التي تحدثها الفيضانات في بلاده حتى لا تَجرِفُه أمواجُها.

بالإضافة إلى السيول وارتفاع مستوى الأنهار الذي يُغرق بلدات برمتها في جنوب غرب إنجلترا، عقَّدتْ الرياح الهوجاء الأوضاع أمس الأربعاء حيث بَلغتْ سرعتُها مائةً وستين كيلومترا في الساعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.