فضيحة عنصر أمن أثناء التدخل في حق مسيرة الأساتذة المتدربين بطنجة

قام عنصر أمن خلال تفريق مسيرة اﻷساتذة المتدربين ببني مكادة بطنجة بالاستيلاء على هاتف أحد الاساتذة المتدربين وأخفاه في جيب سترته، وحين طالبه صاحب الهاتف باستيرداده نفى عنصر الامن أن يكون أخذ اي هاتف. وقام هذا الاستاذ باخبار رئيس عنصر الامن بالحادث إلاّ أن هذا الاخير  جدّد نفيه بشكل قاطع، فقام احد زملاء الاستاذ بتركيب رقم هاتفه زميله وإذا بالهاتف يرنّ في جيب عنصر الامن الذي انكر سرقته للهاتف، مما جعله يقع في موقف محرج ويأمره رئيسه برد الهاتف الى صاحبه.

من جهة أخرى اشتكى العديد من الاساتذة من عدم تمكنهم من استرداد هواتفهم بعد فقدانها اثناء التدخل الامني.

تعليق 1
  1. mohamed يقول

    مثل هذه السلوكات دائما ما يقوم بها هؤلاء العناصر، وفي تدخل لهم في مسيرة للمعطلين بالحسيمة أخذو الكثير من الهواتف وحقائب للنقود.. وذات مرة في احداث بوكيدارن سرقوا الكثير من اللحوم والفواكه وتم نقل المسروقات بسيارات الصطافيـــط……………….

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.