فضيحة جديدة في تدبير النفايات الصحية بطانطان تنذر بكارثة بيئية

واصل نشطاء موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوكيون” عبر صفحتهم “فضائح قطاع الصحة”، نشر صور فاضحة للإهمال الذي يطال العديد من المستشفيات المغربية.

الصفحة التي ينشط فيها العديد من الأطر الطبية الغاضبة على سياسة وزير الصحة “الوردي”، قاموا بنشر صورة جديدة تظهر من خلالها الطريقة “البدائية”، التي يتم بها تدبير النفايات الطبية في مدينة طانطان.

وأدرجت الصفحة أن النفايات الطبية بطانطان يتم تجميعها بجرار لترمى في الأودية المجاورة للمدينة، مما يشكل خطرا كبيرا على السكان، ويهدد بكارثة بيئية.

هذا، وأكدت مصادر مطلعة ل”أنوال بريس”، أن نفايات مدينة طانطان بما فيها المنزلية يتم رميها في واد ابن خليل، وهو الواد الذي يقسم المدينة إلى نصفين، مما يشكل خطرا كبيرا على السكان وخصوصا الأطفال الذين يقطعون الوادي ذهابا وإيابا بين المدارس وبيوتهم.

و جدير بالذكر أن موقع “أنوال بريس” سبق له و أن نشر صور للأدوية الفاسدة بمستشفى تمارة، و أيضا صورة توضح استعمال كرسي في مرحاض مخصص للنساء الحوامل بالمستشفى بمدينة ورزازات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.