فريق اتحاد طنجة لكرة القدم يستغرب تشكيك برلماني البيجيدي ويعتبره استهدافا ممنهجا للفرق الرياضية بشمال المغرب

استغرب بلاغ صادر عن فريق اتحاد طنجة لكرة القدم توجيه النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية أحمد الهبقي لسؤال كتابي الى وزير الشباب والرياضة، وحمل سؤال النائب البرلماني حسب ما جاء البلاغ “اتهاما صريحا في حق اتحاد طنجة وجمهوره، وصل إلى حد المساس بسمعته”.

واستنكر البلاغ ما حمله سؤال النائب البرلماني من “اتهامات لا تستند إلى أي دليل”، كما أكد البلاغ على أنه لا يمكن السكوت عن هذا الاتهام الذي يمس بسمعة الفريق، واعتبر البلاغ أن هذا الادعاء غير المبرر يأتي “في سياق الاستهداف الممنهج الذي تتعرض له الفرق الرياضية بشمال المغرب منذ زمن”.

واستغرب ذات البلاغ مما اعتبره: “افتراء البرلماني المدعي على الخوض في الشأن الرياضي داخل المؤسسة التشريعية، وفي قضية حساسة تمس بمصداقية المنظومة الرياضية، مشيرا إلى أن الجامعة الملكية لكرة القدم كمؤسسة، تملك من الوسائل البشرية والتقنية والتشريعات القانونية ما يمكنها من ضبط كل المباريات”

وبخصوص مباراة شباب الحسيمة مع اتحاد طنجة، وهي المباراة المعنية في سؤال النائب البرلماني، وضح البلاغ أنها “مقابلة عادية كأي مباراة أخرى خاضها الفريق ضمن البطولة الإحترافية هذا الموسم، وشارك فيها لاعبون يتوفرون على كل المؤهلات القانونية والرياضية على غرار زملائهم الذي لم يتم استدعاؤهم، والأمر خاضع لاختيارات المدرب والظرفية المتمثلة أساسا في العياء الذي أصاب عددا من اللاعبين خلال البطولة، مما توجب إراحتهم، خاصة بعدما حسم اللقب لصالحه في الدورة ما قبل الأخيرة”.

وطالب بلاغ فريق اتحاد طنجة لكرة القدم من برلماني طنجة، خاصة المنتمين لحزب العدالة والتنمية، طالبهم بمواجهة ما اسماه “الافتراءات التي تمس بسمعة الفريق والمدينة، بل يضرب في مصداقية الرياضة في المملكة وفي ظرف حساس يتمثل في ترشحها لاحتضان مونديال 2026” كما طالب اتحاد طنجة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم التدخل لحماية الأندية من الصراعات السياسية الفارغة.

هذا، وكان النائب البرلماني عن مدينة سيدي قاسم أحمد الهبقي قد وجّه سؤالا كتابيا إلى وزير الشباب والرياضة، يطالبه بفتح تحقيق حول المقابلة التي جمعت بين فريقي اتحاد طنجة وشباب الريف الحسيمي،  و”اتخاذ الاجراءات والتدابير اللازمة للحد من هذه السلوكات اللارياضة” حسب ما جاء في سؤال النائب. وكان شباب الحسيمة قد انتصر في اخر مقابلة للموسم على اتحاد طنجة الذي كان قد ضمن لقب البطولة بهدفين لصفر.

ومن جهة أخرى كان لافتا عدم حضور عمدة طنجة المنتمي لحزب البيجيدي لفعاليات الاحتفال الرسمي بفوز فريق اتحاد طنجة بالبطولة الوطنية يوم الاربعاء 23 ماي، بينما حضر رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم ورئيس الجهة وبعض البرلماني، فيما سُجّل غياب محمد العبدلاوي عمدة مدينة طنجة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.