فروع جمعية المعطلين بالحسيمة ينظمون وقفات متفرقة وسط حصار أمني

كما كان مقررا ، وتنفيذا لخلاصات أخر مجلس تنسيق إقليمي المنعقد بالحسيمة ، نفذ فرع أيث يوسف وعلي المنضوي تحت لواء الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب ،شكلا نضاليا يومه الثلاثاء 01 شتنبر 2015 بمركز بوكيدان إبتداء من الساعة السابعة مساءا ، وذلك وسط إنزال  أمني مكثف  للقوات العمومية التي قامت بمحاصرة مكان الإحتجاج.

وكما هو معلوم يأتي هذا الشكل النضالي في إطار المعركة الإقليمية المفتوحة في شطرها الثاني ، و الذي كان موحد زمانا على السابعة مساءا و ومتفرق مكانا بباقي مواقع فروع التنسيق الإقليمي بالحسيمة ، ضد “سياسة التجاهل و الأذان الصماء و التماطل من طرف اللامسؤولين على المستوى المحلي و الإقليمي و كذا الوطني “.

هذا وقد ندد الكاتب العام للسكرتارية الإقليمية بالحسيمة ، و عضو مكتب الفرع المحلي في كلمته الختامية “كل أشكال القمع والتضييق على نضالات الجمعية الوطنية بشكل خاص و نضالات الحركات الإحتجاجية بالمغرب بشكل عام ” ، وفي السياق نفسه أكد “أن المقاربة القمعية خيار فاشل و أن الحل الوحيد هو المقاربة الاجتماعية “، و الإستجابة للملف المطلبي عبر حوار جدي ومثمر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.