فاجعة..سقوط أول ضحايا الاحتجاج التلاميذي على التوقيت الصيفي بمكناس

انتشرت بشكل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي صورة لتلميذ مضرج في الدماء ومغطى بالعلم الوطني، وأكدت العديد من المصادر أن التلميذ الضحية تعرض وهو في مسيرة احتجاجية لحادثة دهس مميت من احدى السيارات في مدينة مكناس.

وفي نفس الموضوع أصدرت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمكناس بلاغا قالت فيه أن التلميذ وافته المنية بعد نقله الى المستشفى، وأشارت أن التلميذ من مواليد 2005، يدرس بالسنة الاولى اعدادي، بالثانوية الاعدادية ابن رشد بمكناس، وأضاف بلاغ الاكاديمية أن مصالح الامن باشرت ابحاثها لمعرفة حيثيات الحادث.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.