غياب الأطر والمعدات الطبية عجل بوفاة معلمة بباب برد

لقيت معلمة مصرعها صباح اليوم الإثنين فاتح دجنبر بباب برد نتيجة اختناقها بغاز البوتان.

وأفادت مصادر محلية أن الضحية بودلال هاجر البالغة من العمر 26 سنة كانت تدرس بمدرسة يوسف بن تاشفين ببلدة باب برد التابعة ترابيا لإقليم شفشاون وتنحدر من مدينة طنجة.

وتضيف نفس المصادر أن الضحية أصيبت باختناق في مقر سكناها، وأمام تغيبها عن الحصة الدراسية سارع زملاؤها إلى الإطلاع على أحوالها، خاصة بعد تلقيهم اتصالا هاتفيا من والد الضحية يستفسر عن ابنته، وعند وصولهم للمنزل قاموا بطرق الباب دون مجيب، ليتم تكسير الباب واقتحامه، ليكتشفوا أن زميلتهم في المهنة طريحة الأرض ومغمى عليها.

ونقلت إلى المستشفى المحلي بباب برد من طرف عناصر الوقاية المدنية، لكن -تضيف مصادرنا- تفاجأ الجميع بوجود ممرضة وحيدة لم تستطع إنقاذ الضحية في غياب الأطر الطبية والنقص الحاد في المعدات الطبية، لتفارق الحياة بعد حوالي 45 دقيقة من ولوجها للمستشفى.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.