غرق 20 شخصا في نهر النيل بعد عودتهم من تشييع جنازة

في حادث مأساوي سقطت اليوم الأحد حافلة صغيرة للنقل من على ظهر عبارة (معدية باللهجة المحلية) بنهر النيل بمركز “سمالوط” بمحافظة المنيا المصرية وعلى متنها 20 راكبا كانو عائدين من جنازة أحد أقاربهم.

وحسب مسؤولي أمني مصري فأجهزة الإنقاذ تحاول انتشال باقي جثث الضحايا وبعض الناجين المحتملين من الموت .وكانوا أهالي المركز هم السباقين إلى البحث عن الضحايا، كما طالبوا بإقالة محافظ المنيا الذي حل بموقع الحدث، وطالبوا

وكشفت التحريات الأولية حول الحادث عن ان المعدية ملك لاحد المواطنين ، وان سبب سقوط السيارة النقل فى النيل قيام سائق السيارة بتشغيل السيارة وهى فى وضع السير للخلف ، مما ادى الى كسر البوابات الحديدية بالمعدية وسقوط السيارة فى النيل ، وقد تمكن السائق من الهرب عقب وقوع الحادث .
وعقب الحادث ، طالب اهالى سمالوط بضرورة انشاء كوبرى (جسر) على النيل للحد من تكرار حوادث غرق المعديات (عبارات) والسيارات فى النيل .

المصدر: وكالات

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.