عملية حجز رهائن ثانية في باريس تهم متجرا موجها لليهود

أعلنت القناة التلفزية الثانية الفرنسية أن شخصا مسلحا قام بالسيطرة على متجر يبيع منتوجات خاصة باليهود في منطقة “بوغت فانسان” ، ويحتجز رهائن لا يعرف عددهم بالضبط وإن كانوا حسب بعض المصادر لا يقلون عن 5 أشخاص.

المتجر يوجد شرق باريس في الدائرة 12، واشارت بعض المصادر أن الشخص الذي سيطر على المتجر هو نفسه من اطلق النار البارحة في “مونروج” وقتل شرطية وجرح عامل نظافة.

حدث هذا في الوقت الذي كانت السلطات الامنية تباشر تفاوضا مع الشقيقين شريف وسعيد المشتبه به في الهجوم على مقر شارلي ايبدو، والذين قيل انهما يحتجزان هما ايضا رهينة في مطبعة شمال باريس

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.