على خطى حراك الريف مدينة جرادة تنتفض بمسيرة حاشدة اليوم

شهدت مدينة جرادة العمالية مسيرة شعبية حاشدة اليوم الاحد 24 دجنبر شارك فيها اللالاف من ابناء المدينة وذلك عقب وفاة شابين كانا يقوما بالتنقيب عن الفحم تحت الارض لحسابهما الخاص.
ورفعت المسيرة شعارات تطالب برفع الحكرة وتحسين الظروف الاجتماعية، كما نددت المسيرة بما اعتبرته محاولة السلطات دفن الشابين المتوفيين سرا حتى لا تقام لهم جنازة شعبية، وشهد محيط المقبرة ومستودع الاموات اعتصاما ومبيتا ليلا منذ الامس خوفا من دفن الشابين سرا.
وانطلقت المسيرة باعداد عائلة من المواطنين منهم النساء والاطفال وكل الفئات العمرية والاجتماعية، وهي مسيرة تشبه كثيرا المسيرات الشعبية لحراك الريف الذي انطلق عقب مقتل محسن فكري.

وذكرت مصادر من داخل المدينة ل”انوال بريس” ان السلطات تسارع الخطى للحيلولة دون تمدد الاحتجاج واستمراره، في الوقت الذي لم تتسلم عائلة الضحيتين جثمانهما بعد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.