عصابة تقتل مواطن مغربي بهولندا عن طريق الخطأ

media_xll_2056551

تعرض الشاب محمد العراصي من أصول مغربية ليلة الإثنين 22 يناير بهولندا وبالضبط بمدينة  Amersfoort (على بعد 54كلم من أمستردام)   لطلقات نارية أودت بحياته من طرف عصابة مجهولة.

إذ بمجرد خروج العراصي (22 سنة) من نادي رياضي Pellikaan   والتوجه نحو سيارته المركونة بالموقف الخاص للسيارات تفاجئ بطلقات نارية على مستوى بطنه أردته قتيلا في الحين ، حسب مصادر إعلامية هولندية.

عائلة الضحية توصلت برسالة نصية هاتفية من العصابة تعتذر لها بدعوى أن الضحية قُتل عن طريق الخطأ، لأنه ليس هو المقصود من عملية الإغتيال.

وعثرت الشرطة الهولندية على سيارة من نوع BMW محروقة ببلدة Leusden القريبة من مكان الحادث يشتبه أن تعود للعصابة التي قتلت العراصي عن طريق الخطأ وذلك من أجل محو آثار الجريمة، فيما لا يزال البحث جاريا للوصول إلى الجناة في أقرب وقت.

السيارة التي احترقت ببلدة Leusden

media_l_2056553

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.