عبد الباري عطوان يلصق الجنسية المغربية بالجهادية حياة بومدين في حوار لها مع “دابق” الداعشية

أوردت الجريدة الالكترونية “رأي اليوم” التي يديرها الاعلامي عبد الباري عطوان معلومة تداولتها حول أصل الجهادية حياة بومدين خلال حوار صحفي مقتضب للجهادية حياة بومدين مع مجلة “دابق” التابعة لتنظيم “الدولة الاسلامية” نشره الموقع، مسندا لحياة بومدين الجنسية المغربية، عندما عنون المقال” المغربية حياة بومدين ارملة احمدي كوليبالي منفذ الهجوم على المتجر اليهودي في باريس تعطي اول مقابلة لمجلة “دابق” التابعة لـ”الدولة الاسلامية”.

وكانت الصحافة الفرنسية أشارت في وقت سابق الى أن حياة بومدين تنحدر من أصول جزائرية، لكنها ازدادت وترعرعت في فرنسا. وهذا موجز الحوار الذي أجرته المجلة الداعشية مع حياة بومدين:

أكدت السيدة حياة بومدين (ام بصير المهاجرة) في حديث الى مجلة “دابق” ان زوجها ابو بصير الافريقي (احمدي كوليبالي) الذي نفذ الهجوم على سوبر ماركت يهودي في باريس بالتزامن مع الهجوم على مجلة شارلي ابدو انه اجري الترتيبات لسفرها الى تركيا ومنها الى سورية للالتحاق بـ”الدولة الاسلامية” قبل اقدامه على عملية الهجوم و”استشهاده” بأيام.

وقالت السيدة “ام بصير” في اجابة عن سؤال حول مشاعرها بعد الوصول سالمة الى “ارض الخلافة” انها تشعر بسعادة غامرة وتشكر الله على هذه النعمة، نعمة اداء الواجب والهجرة، وتدعو الله ان يصلب ايمانها.

واشارت الى ان زوجها ابو البصير الافريقي (احمدي كوليبالي) كان يؤمن بدولة الخلافة وبايعها فور اعلانها، ودعت الله ان يتقبله في الجنة، وقالت ان قلبه كان يتحرق شوقا للهجرة الى ارض الخلافة والقتال الى جانب اشقائه هناك، واكدت ان عيونه كانت تلمع فرحا في كل مرة كان يشاهد فيها اشرطة “الدولة الاسلامية” على اليوتيوب”.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.