عاجل.. حالة استنفار قصوى بالسجن المركزي بالقنيطرة بعد محاولة سجين الإنتحار

يعيش السجن المركزي بالقنيطرة حالة استنفار قصوى، بعد محاولة أحد المعتقلين على خلفية أحداث “اكديم ايزيك”، الانتحار عندما عثر عليه معلقاً على علو خمسة أمتار، عشية اليوم الاثنين.

وأفادت مصادر مطلعة ل”أنوال بريس” أن حالة الإنتحار التي قام بها المعتقل الصحراوي، الذي اعتقل على خلفية أحداث أكديم ايزيك، جاءت نتيجة للإضطرابات النفسية التي يمر بها في الأونة الأخيرة.

وأكدت مصادر عليمة من السجن المركزي بالقنيطرة في اتصال هاتفي “لأنوال بريس” أن حراس السجن عملوا على إنقاذه. ورجحت نفس المصادر أن الإضرابات النفسية التي يمر منها المعتقل، ناتجة عن ظروف الإعتقال المزرية التي يمر منها هذا الأخير، حسب نفس المصادر.

وأضافت مصادرنا أن ادارة السجن عملت على إقفال أبواب الزنازن على كل السجناء، حيث تجري الان محاولات لإنقاذ حياة المعقل الصحراوي. و جدير بالذكر أن حالة الإنتحار من داخل السجن التي يقوم بها السجناء بالسجون المغربية،أعرفت ترافعا مستمرا،نظرا للظروف المزرية التي يمر منها السجناء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.