عاجل..الزهاري و خديجة الرياضي يمنعان في طنجة

منعت السلطات المحلية بطنجة ندوة حقوقية كان سينظمها كل من الفرع المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان وفرع العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان  حول :”دور الحركة الحقوقية في الدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان” من تأطير : محمد زهاري/رئيس العصبة ، خديجة الرياضي / الناشطة الحقوقية والرئيسة السابقة للجمعية.

وكان مقررا أن تنطلق الندوة بداية من الساعة الثالثة والنصف (15:30) من مساء اليوم السبت بالقاعة الكبرى بغرفة التجارة والصناعة بطنجة، لكن تفاجأ المنظمون بغلق ابواب غرفة الصناعة والتجارة في وجههم.

وأفاد نجيب السكاكي رئيس فرع الجمعية بطنجة في تصريح ل “أنوال بريس” أنهم كانوا قد قاموا بكل الاجراءات القانونية من أجل تنظيم الندوة، وكانوا قد حصلوا على اذن باستغلال القاعة من طرف غرفة الصناعة والتجارة وقاموا باشعار السلطات المحلية، غير أن هذه الاخيرة قامت باصدار تعليمات قبيل ساعة من انطلاق الندوة إلى رئيس الغرفة من أجل سد الباب في وجه منظمي الندوة وعدم منحهم القاعة لاقامة الندوة.

وبعد أن وصل منظمو الندوة تفاجأوا بسد باب الغرفة في وجههم، فنظموا وقفة احتجاجية منددة بهذا المنع، ومازالت الوقفة مستمرة لحد الان وسط تواجد كثيف لعناصر امنية بزي مدني كما أفادنا نجيب السكاكي

هي أشياء مترابطة، عنوانها الاستبداد…

الاتحاد الاوروبي يمنح المغرب هبة بقيمة مليون ونصف يورو