صحفي أمريكي يحرج وزير الخارجية المغربي خلال الندوة الصحفية المشتركة بسؤال بخصوص قضية أنوزلا

قام أحد الصحافيين المرافقين لوفد وزير الخارجية الأمريكي جون كيري خلال الندوة الصحفية التي عقدها إلى جانب نظيره المغربي صلاح الدين مزوار، بطرح سؤالا محرجا على رئيس الدبلوماسية المغربية حول الطريقة التي تم التعاطي فيها مع قضية الصحفي المغربي المثير للجدل علي أنوزلا الذي توبع بتهمة التحريض على الإرهاب عندما قام بنشر رابط فيديو منسوب لتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي.

وزير الخارجية المغربي مزوار لم يكن متوقعا السؤال، ورد في جوابه على أن القضية معروضة على القضاء، مما يستوجب عدم التدخل، وأضاف “أي شخص يشيد بالإرهاب يعتبر فعله مستفزا للمجتمع، وهذا ما كان أساس المتابعة في هذا الملف”. ليستدرك في الأخير مضيفا إن أنوزلا “صحافي كبير ونكن له احتراما كبيرا، ونتمنى أن يصبح مثل هذا النوع من الأسئلة متجاوزا”.

 

لكن الوزير ظل يعتبر ملف أنوزلا ملفا ذا حساسية أمنية على عكس ما تطرحه الجمعيات والمنظمات الحقوقية بخصوص هذا الملف وقال”ونحن في مجتمع شديد الحساسية تجاه موضوع الإرهاب… أمريكا أيضا تتحرك بصرامة في موضوع الإرهاب لأن هذا الأمر أساسي ويتعلّق بالاستقرار، ومن جانبنا نحرص على ذلك عبر الحوار واحترام القانون”.

يذكر أن منظمة مراسلون بلا حدود كانت قد قامت بمراسلة وزير الخارجية قبل يوم من توجهه نحو المغرب، من أجل طرح ملف الصحفي علي أنوزلا على المسؤولين المغاربة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.