شركة صينية توظف عاملاً واحداً لكي يهدم مبنى بالمطرقة

إذا كنت تعتقد أنك تؤدي عملاً صعباً وشاقاً، فستعيد النظر في ذلك حتماً، عندما تعلم طبيعة العمل الذي فرض على عامل صيني، توجب عليه تدمير هيكل إسمنتي ضخم حجراً بعد حجر باستخدام المطرقة فقط.
ويتعين على العامل تحطيم هيكل المدخنة البالغ ارتفاعه 45 متراً، باستخدام المطرقة والإزميل من الأعلى وصولاً إلى الأسفل، وذلك لتتمكن الشركة التي يعمل فيها من توفير المبالغ الضخمة التي تحتاجها عملية تدمير الهيكل بالمتفجرات.
وأشار مدير الشركة شونغ لي (48 عاماً) إلى أن شركته اتبعت هذا النهج غير التقليدي في عملية الهدم، بسبب التكلفة العالية التي يتطلبها شراء المتفجرات، والحصول على رخصة الهدم، بالإضافة إلى أجور خبراء المتفجرات، وإجراءات التأمين ضد أي خطأ محتمل بحسب ما أوردت صحيفة إكبريس البريطانية.
وأضاف بأن هذه الطريقة قد لا تكون مفيدة في حال كانت الشركة على عجلة من أمرها، إلا أنها في حالة المدخنة العملاقة ليست كذلك، وستحاول توفير ثروة من خلال الاقتصار على استخدام المطرقة والإزميل لتدميرها.
يذكر أن المدخنة خرجت من العمل منذ وقت طويل ولم يعد هناك حاجة لوجودها، إلا أن المباني المحطية بها لا تزال قيد الاستخدام، لذلك يجب أخذ الاحتياطات اللازمة عند عملية الهدم كيلا تتأذى هذه المباني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.