سلطات آسفي ترخص لنشاط عشوائي نظمته جمعية وكاد أن يتسبب في فوضى عارمة

تفاجأ عدد كبير من المواطنين الذين نزلوا عشية الأحد 15 يونيو، إلى ساحة كورنيش مدينة آسفي برفقة عائلاتهم وابنائهم لإستنشاق هواء نقي، بتجمهر ضخم للمئات من الاشخاص وسط الساحة المذكورة ونصبوا مكبرات صوت رافعين شعارات عشوائية وأخرى تدعو إلى الكراهية بين الجماهير الرياضية، حيث سادت الفوضى في المكان وتعطلت حركة المرور.

وذكرت مصادر مطلعة، أن الجمعية التي حضيت بترخيص من طرف السلطات الترابية لتنظيم نشاطها في الشارع العام، اقيم في جو من الفوضى، وغابت عنه عناصر القوات المساعدة والعناصر الأمنية لتأمين النشاط، وشهدت الساحة ازدحام غير مسبوق وعرقلة لحركة السير.

الصورة تعبيرية

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.