سكان جماعة بني شيكر بالناظور يطالبون بفتح المعبر الحدودي “ماري واري”

احتج سكان “ماري واري” بجماعة بني شيكر بإقليم الناظور وطالبوا بفتح المعبر الحدودي مع مليلية بالجماعة المذكورة الذي تم إغلاقه منذ سنوات دون إعادة فتحه من طرف السلطات الإسبانية.
وردد السكان شعارات تطالب بإعادة فتح هذا المعبر إلى جانب معبر فرخانة وبني انصار. كما طالب السكان بتدخل السلطات المغربية من أجل إعادة فتح المعبر، بحيث يكبد استمرار غلقه خسائر للتجار بالجماعة القروية بني شيكر.
وكانت الحكومة الإسبانية السابقة قامت بإغلاق هذا المعبر في إطار مشروع هيكلتها الجديدة للمعابر الحدودية مع المغرب، ومن ضمنه ” ماري واري” لمواجهة تهريب المخدرات والأسلحة، بحيث سبق وأن أعلنت أنها ستقوم بتجهيز هذه المعابر بتقنيات مراقبة متطورة مع السماح لسكان المنطقة بالدخول والخروج لممارسة تجارتهم، لكن ظل هذا المشروع معلقا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.