ساكنة بني بوفراح تنتفض ضد التهميش و الحكرة

مراسلة خاصة

بدعوة من اللجنة المؤقتة للحراك الشعبي ببني بوفراح ، نظم العشرات من ساكنة بني بوفراح مسيرة احتجاجية  يومه الخميس 06 أبريل 2017 ضد ما اسموه سياسة الحكرة و التهميش التي تطال المنطقة.

 وقد صرح احد اعضاء اللجنة المؤقتة (ا.ت)لموقع أنوال بريس على أن ” هذا الشكل النضالي يأتي في سياق الدينامية النضالية التي تعرفها منطقة الريف بعد مقتل بائع السمك الشهيد محسن فكري من اجل المطالبة بمحاكمة المسؤوليين عن مقتل هذا الاخير و للمطالبة كذلك بتنمية المنطقة و رفع الحيف و التهميش الذي تعاني منه دائرة بني بوفراح خاصة ومنطقة الريف عامة ” كما أكد نفس المتحدث على أن ” هذه الخطوة ستتبعها خطوات نضالية اكثر تصعيدا في القادم من الايام من اجل فتح حوار جدي و مسؤول  يهدف الى تحقيق نقط الملف المطلبي في شقيه المحلي و الإقليمي”.

تجدر الاشارة الى ان ساكنة بني بوفراح كانت قد نظمت جمعا عاما يومه الاحد المنصرم، سطرت من خلاله ملفا مطلبيا يتكون من 26 نقطة تهم مختلف المجالات و تم في نفس الاجتماع فرز لجنة مؤقتة للحراك المحلي.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن أغلبية المجلس الحالي لجماعة بني بوفراح تنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة يقودها مقاول دشن عهده في تسيير المجلس بشراء سيارة رباعية الدفع مع أن الجماعة مصنفة ضمن أفقر الجماعات القروية على صعيد الإقليم، وهي التي تتوفر  بالمقابل على مؤهلات طبيعية وسياحية مهمة وطاقات بشرية مهدورة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.