ساكنة المضيق تنتفض ضد غلاء فاتورة الماء والكهرباء وتندّد ب”تخاذل” بعض الاطارات السياسية والجمعوية

خرجت ساكنة المضيق في مسيرة حاشدة جابت أرجاء المدينة وانتهت بالساحة الحمراء مساء يوم 30 أكتوبر، احتجاجا على الغلاء الفاحش للماء والكهرباء.

قرار هذا الشكل الاحتجاجي بدأ بدعوات عبر الفايسبوك، وتوج بوقفة احتجاجية يوم 23 أكتوبر، تشكلت من خلالها “التنسيقية المحلية لمناهضة الغلاء الفاحش في الماء والكهرباء بالمضيق”. هذه التنسيقية التي تمثلت فيها كل الاطارات النقابية والحزبية والجمعوية بالمدينة والتي وصلت إلى 30 إطارا عبرت عن استعدادها  للمساهمة في هذه الحركة الاحتجاجية احتجاجا على ارتفاع فواتير الماء والكهرباء، وتقرر خوض مسيرة يوم 30 أكتوبر، وتم وضع إشعار بهذا الخصوص.

وبعدما رفض الباشا تسلم إشعار المسيرة المزمع تنفيذها، وبعدما تم إيداعها عبر البريد المضمون، قام هذا الأخير بالاتصال بالأحزاب والإطارات الموقعة من أجل ثنيها على المشاركة وسحب توقيعها.

تهديدات الباشا وقرار المنع جعل أغلب الأحزاب والإطارات تتراجع عن المشاركة وتنسحب من التنسيقية لاعتباراتها الخاصة. هذا التراجع اعتبره محمد بنعلي منسق تنسيقية الغلاء “خرق لميثاق الشرف التي التزمت به هذه الإطارات، ويسجل كخيانة كبرى في حق الجماهير من طرفها”.

ورغم كل محاولات السلطة يقول المنسق من أجل إحباط تنفيذ المسيرة، إلا أن التعبئة التي تمت، والاستعداد النضالي الذي عبرت عنه الساكنة في التنديد بالغلاء أنجح هذا الشكل النضالي الإنذاري يقول محمد بنعلي وستتلوه أشكال أخرى سيتم الإعلان عنها بواسطة بلاغ سيصدر عن تنسيقية مناهضة الغلاء بالمضيق، في أفق بلورة تنسيق إقليمي وجهوي ضد شركة أمانديس.

المضيق1

المضيق3

 

المضيق2

20141030_164446 (1)20141023_16493020141023_16484420141023_16575620141023_16533620141023_165054IMG_24085866775866IMG_24175415603993IMG_24167697922107IMG_24118973465319IMG_951920822571

IMG_24048284988756IMG_24112342117664IMG_24167697922107IMG_23954417831775

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.