ساكنة الحسيمة تشتكي من الارتباك والفوضى في الاشغال التي تعرفها شوارع وأزقة المدينة

تشتكي ساكنة العديد من الازقة والشوارع بمدينة الحسيمة من الفوضى والارتباك الذي تعرفه الاشغال الجارية لاعادة هيكلة الانارة والارصفة وقنوات الصرف الصحي في العديد من شوارع وأزقة المدينة، وتبدو الأشغال التي يشرف عليها والي الجهة تسابق الزمن لانتهائها في موعد محدد.

 

هذه الفوضى وهذا الارتباك يتركان اثارا جانبية من قبيل الضجيج المستمر وتطاير الغبار الذي يغمر المنازل ويحول حياة الساكنة إلى جحيم، وكذا قطع العديد من الشوارع في وجه المارة دون ايجاد منافذ بديلة، وهذا ما جعل العديد من المواطنين يتساءلون: هل هذه الاشغال تروم حقاً اصلاح شوارع وأزقة الحسيمة أم أنها صيغة لتعذيب الساكنة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.