ريال مدريد يوجه أنظاره صوب المغربي الأصل حكيم مستور

بعد توقيعه للشاب النرويجي “مارتن أوديغارد” الخميس الماضي 22 يناير، يوجه ريال مدريد أنظاره صوب لاعب ميلان والمنتخب الإيطالي للفتيان،المغربي الأصل حكيم مستور،

وتم استدعاء مستور البالغ من العمر 16 عاما للفريق الأول لميلان بقيادة مدربه فيليبو إنزاغي، في 5 مناسبات حتى الآن هذا الموسم، علما أنه يعلب لفريق الشباب (ميلان-ب).

وكانت أهم مشاركته مع الفريق في مباراة ودية في سان سيرو في كأس لويجي برلوسكوني في 5 نوفمبرالماضي.

ويتمتع اللاعب الشاب بمهارات كبيرة بالمراوغة والتحكم بالكرة، بالإضافة إلى تسديداته القوية على المرمى، وشاب بمثل هذه المهارات، من المستبعد جدا أن لا تلاحظه الفرق الكبيرة.

وكان برشلونة مهتم بالتوقيع للاعب السنة الماضية، لكن أدريانو غالياني الرئيس التنفيذي للنادي عرقل ذلك.

والآن جاء دور ريال مدريد ليدخل على طريق التعاقد مع اللاعب، خصوصا أن مستور يناسب 100% سياسة الملكي الحالية، بالتوقيع للاعبين شباب وموهوبين.

وكانت إحدى الصحف العالمية قد لقبت مستور بكريستيانو رونالدو الجديد، وقالت أيضا أن مانشستر يونايتد يسعى للتعاقد معه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.