رغم قساوة الطقس مسيرة اقليمية حاشدة بجرادة تكريما لشهداء الساندريات

محمد المساوي
شهدت مدينة جرادة مسيرة إقليمية حاشدة شارك في الالاف من المواطنين رغم قساوة الظروف الجوية حيث تعرف المنطقة موجة برد قارس وتساقط الثلوج والامطار، إلا أن المسيرة تم تنفيذها كما كان مسطرا في البرنامج الاحتجاجي الاسبوعي.

وتدفقت المسيرات من مختلف أحياء المدينة وقرى الاقليم لتلتقي في ساحة الشهداء، وعرفت المسيرة حمل 43 نعشا يرمزون الى عدد الشهداء الذين قضوا تحت الارض بحثا عن الفحم منذ اغلاق شركة مفاحم المغرب سنة 1998، كما تعد مسيرة اليوم اخر فقرة في برنامج الاحتجاج الاسبوعي الذي انطلق يوم الثلاثاء بمسيرات نحو ساحة الشهداء.
ويحسب مصدر لانوال بريس فإنه يُنتظر أن تعقد لجن الاحياء غدا الاثنين اجتماعاً لتسطير برنامج الاحتجاج الاسبوعي، وايضا للتداول في مسار الحراك وأفقه المنشود.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.