رسالة مفتوحة من أجل انقاذ حياة ربيع الأبلق وادارة السجن تنفي دخوله في الاضراب عن الطعام

وجّه الائتلاف المغربي لهيئات حقوق الانسان ولجنة دعم معتقلي حراك الريف بالدار البيضاء رسالة مفتوحة إلى كل من ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، ووزير العدل، ورئيس النيابة العامة، ورئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، والمندوب العام لإدارة السجون، يطلبون فيها التدخل العاجل من أجل انقاذ حياة ربيع الأبق وعبد العالي حود المضربين عن الطعام في سجن عكاشة.

كما طالبت ذات الرسالة ب “فتح حوار عاجل مع المضربين للنظر في مطالبهم العادلة والمشروعة، ومعالجة هذه الوضعية قبل حصول أية فاجعة، أو حدوث مخلفات خطيرة تنعكس على صحتهم؛ احتراما للحق في الحياة والحق في السلامة البدنية والأمان الشخصي، المنصوص عليه في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية المصادق عليه من طرف المغرب، وفي المادة 20 من دستور يوليوز 2011”.

من جهتها أصدرت ادارت سجن عكاشة بياناً توضيحيا في الموضوع، جاء فيه أن ادارة السجن تؤكد أن ربيع الابلق “يتسلم ويستهلك وجباته الغذائية بشكل يومي” كما أنه لم يسبق له أن وضع اي اشعار لدى ادارة المؤسسة للدخول في الاضراب عن الطعام.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.