رحيل رائد القصيدة العامية الشاعر اللبناني سعيد عقل

ودع الحياة الشاعر اللبناني سعيد عقل صباح يوم الجمعة  28 نونبر عن سن مائة وسنتين، بعد مسار طويل من العطاء والتميز، خاصة بالقصيدة العمودية العامية.

وقد عبرت شخصيات لبنانية عدة عن خسارة شاعر وأديب من قامة سعيد عقل الذي دافع عن أمجاد لبنان وتميزها عن محيطها حيث دافع عن القومية اللبنانية، كما نظر للخصوصية اللغوية اللبنانية، وطرح مشروع الكتابة بالعامية كبديل للعربية الفصحى، حيث خلقت حينها جدلا كبيرا. ازداد سعيد عقل بمدينة زحلة شرق لبنان سنة 1912، وكتب قصائده في حق الوطن والمرأة، وآمن بسلطة العقل على غيرها ، كما ارتقى بالقصيدة العمودية الكلاسيكية لأعلى المراتب.

ومن أعماله ودواوينه نذكر “قصائد من دفترها” و”رندلى” و”دلزى” و”أجمل منك؟ لا”. كما أصدر“لبنان ان حكى” يتناول فيه لأمجاد لبنان بأسلوب سردي يمزج فيه بين التاريخ والأسطورة. وتبقى المطربة فيروز الى جانب ماجدة الرومي وغيرها من غنت قصائده على تنوع مواضيعها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.