رئيس جماعة حد الغربية يمتطي الحصان ويترك المصباح منطفئا

أقدم  رئيس  جماعة حد  الغربية  عبد  الله  الغربي  بشكل مفاجئ، التقدم  باسم  حزب  الاتحاد  الدستوري، بجماعة  حد  الغربية التابعة  الى  عمالة  طنجة أصلية، بعد أن هيأ له  حزب  العدالة والتنمية، الاجراءات  الادرية  والقانونية  ولانتخابية،  للتقدم  باسمه، بعد  ترأسه للجماعة  طيلة  الست  سنوات  المنصرمة بقبعة  المصباح.

وقد تميزت  الأسابيع  القليمة  الماضية،  بمزاحمة  الدياز  للغربي على  منح  التزكية، داخل  القلعة  الانتخابية حد  الغربية،  باعتبارها معقل العدالة  والتنمية، لكن الامانة  الاقليمية تدخلت للفصل  في الموضوع، وزكت الغربي  بحد  الغربية، فيما  فرضت  على الدياز الترشح بمقاطعة  السواني.

لكن  عبد الله الغربي كان  له  راي  آخر، بركوبه  الحصان،  وترك المصباح منطفئا، الى  حين  عودة  الدياز الى  اشعالها، والتنافس  على  رئاسة  الجماعة  القروية مع اخيه  السالف  في  الحزب عبد  الله الغربي،  رجل  التعليم الذي  من  المفروض  فيه التعامل  بمطق المبادئ والالتزام  بتعهداته للحزب  وللساكنة،  بدل الاعتماد  على  المصالح الشخصية،  والتصرف  وفقا  للمصالح المادية والمناصب الجماعية.

 

تعليق 1
  1. رشيد يقول

    طالما كنا نحذر المواطن بحد الغربية من هذا الرجل // عبد الله الغربي رجل وصولي بامتياز ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.