رؤساء إفريقيا الفارين يفضلون المغرب منفاهم الاختياري

أعلن المتحدث باسم حكومة ساحل العاج يومه الخميس 20 نونبر أن رئيس بوركينا فاسو السابق بليز كومباوري، والذي تم تنحيته على خلفية الانتفاضة الشعبية الأخيرة خلال أواخر الشهر الفارط، قد غادر منفاه المؤقت بساحل العاج نحو المغرب.

وأكدت رئاسة الكوديفوار، على أن كومباري غادر البلاد برفقة أفراد عائلته نحو المغرب يوم الخميس على متن طائرة مستأجرة دون أن تحدد هويتها. وقد أجبر كومباري على التخلي عن السلطة تحت ضغط الشارع، وبعدما حاول تعديل الدستور من أجل الاستمرار في سدة الحكم، وكان على علاقة جيدة بالمغرب خلال فترة رئاسته.

وسبق للمغرب أن استضاف الرئيس المخلوع للكونغو الديمقراطية، الزايير سابقا، بسبب الفوضى التي سادت البلاد والانتقادات الدولية لموبوتو إضافة للحرب التي اندلعت بدولة رواندا المجاورة في يونيو 1997، بحيث قام تحالف القوات الديمقراطية من أجل تحرير الكونغو – زائير والتي قاده لوران كابيلا بدخول العاصمة كنشاسا. وقام بتنحية موبوتو عن السلطة. مما أجبر موبوتو على الهروب للتوغو، ثم استقر بمنفاه المغرب حيث توفي في 7 سبتمبر 1997 متأثرا بمرض السرطان.

الصورة: رئيس بوركينافاسو المخلوع بليز كومباوري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.