دراسة.. مكونات “البيرة” تحمي من تلف الخلايا الدماغية

كثيرا ما جذبت فوائد النبيذ الأحمر الانتباه في الآونة الأخيرة مُبقيةً البيرة في الظل، ولكن يبدو أن الاكتشافات الجديدة للعلماء تصيغُ رسالةً جديدةً مفادها أنّ البيرة من أكثر المشروبات صحةً للإنسان.

وأوضحت دراسة نشرت في مجلة الزراعة وكيمياء الأغذية ACS’ Journal of Agricultural and Food Chemistry أن هناك مركباً في عشبة الدينار(Hops) يمكن أن يحمي الخلايا الدماغية من التلف، ومن المحتمل أن يحد من تطور بعض الأمراض مثل داء باركنسون والزهايمر.

وقد أشار العلماء إلى العلاقة بين تضرر الخلايا العصبية نتيجة الأكسدة وتطور الأمراض التي تنشأ في الدماغ. وفي حال إيجاد طريقة لحماية الخلايا من هذا النوع من الأخطار، عندها يمكن منع أو إبطاء مرض الزهايمر أو داء باركنسون والأمراض العصبية الأخرى. حيث يوجد مركب في عشبة الدينار هو Xanthohumol حصل على انتباه الباحثين نتيجة فوائده التي تتضمن عمله كمضاد للأكسدة وحمايته للقلب والشرايين إضافة لخصائصه المضادة للسرطان، وعند تجريب هذا المركب على خلايا الدماغ تبين أنه يمكن أن يساعد في حمايتها ويبطئ تطور الأمراض العصبية.

والـ Xanthohumol عبارة عن مادة بولي فينولية تتواجد في عشبة الدينار، وأحد أهم الأسباب التي جعلته محط للأنظار أنه مضاد أكسدة فعال، ويدخل بشكل أساسي في صناعة البيرة بهدف اعطاء النكهة والطعم المر المميز.

الصورة: آلية عمل Xanthohumol

 

تعليق 1
  1. ابراهيم يقول

    وفي الشاي والبرتقال و…… خير من دلك …..لم تقولوا لنا م تقتل مشروباتكم هده بالامراض والحوادث ..وكم اضاعت من الاموال …لا نقول لكم الا حسبنا الله ونعم الوكيل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.