داعش تذبح الياباني الثاني

بثت مواقع محسوب على “داعش”، مساء يومه السبت تسجيل مصور يظهر ذبح الياباني الثاني” كينجي غوتو” المرهون لدى تنظيم دولة الخلافة، بعدما سبق وأن أعدمت الرهينة الأول “هارونا يوكاو” يوم 24 يناير من الشهر الجاري.
وحسب التسجيل الذي يظهر احد عناصر “داعش” بوجه ملثم وبجانبه الياباني الرهينة جاثيا على ركبتيه بالزي البرتقالي، والسكين على رقبة “كينجي غوتو” فيقطع مشهد عملية الذبح ويليه بعده مشهد يبدو فيه رأس الرهينة الياباني غوتو مفصول عن جسده.
وكانت المهلة التي منحها تنظيم داعش لليابان قد انتهت يوم الخميس الفارط من أجل العفو على الرهينة الياباني، بحيث اشترط تنظيم دولة الخلافة مقابله إطلاق سراح ساجدة الريشاوي المعتقلة بالأردن والمحكومة بالإعدام، وكذالك الحفاظ على حياة الطيار الأردني معاذ الكساسبة.
وكان تنظيم “داعش” وجه رسائل تهديدا لدولة اليابان بسبب مشاركتها في التحالف الدولي ضد التنظيم وقال “إلى الحكومة اليابانية.. أنتم كحلفائكم في التحالف الشيطاني (التحالف الدولي)، لم تدركوا أننا بفضل الله خلافة إسلامية تمتلك القوة والسلطان وجيش كامل متعطش لدمائكم”.
وعرفت الأردن خلال الأسبوع ضغطا شعبيا من أجل التحرك لإنقاذ حياة الطيار معاذ الكساسبة والاستجابة لمطلب “داعش”، وطالبت الحكومة الأردنية تنظيم داعش بتقديم أدلة تثبت معه الأردني معاذ الكساسبة على قيد الحياة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.