“خابيات” في مدارات الشوارع تثير سخرية نشطاء بآسفي

لم تتوقف المئات من التعاليق على صفحات الفيسبوك الساخرة والتي تُندد بما أقدم عليه المجلس البلدي لآسفي أواخر هذه الأسابيع بعدما تم تنصيب عددا من مزهريات الفخار وسط مدارات أهم شوارع المدينة بطريقة عشوائية.

واعتبر نشطاء على صفحات الفيسبوك أن المجلس البلدي لمدينة آسفي يساهم في تشويه صورة المدينة والاستهار بسكانها كما اعتبروا أن هذه “ الخابيات “ الرخيصة لا ترقى لشوارع آسفي، في الحين علق البعض :“ مسؤولي المدينة لا يشعرون بأي مسؤولية حيال عملهم، فهم يسيرون بالمدينة لتصبح قرية” وذهب البعض لإنتقاذ سياسة والي مدينة آسفي، حيث علقوا على سياسته بـ “ المنعدمة “.

فضيحة “الخابيات”، ذكرت المسفيويين بـمئات “ الخيبات “ التي يتعرضون لها إزاء سياسة المسؤولين في ظل إنعدام المرافق الإجتماعية ومستشفى جهوي يستجيب للكثافة السكنية في المدينة والإقليم، إضافة لمشاكل التلوث البيئي والمساحات الخضراء، فالسكان باتوا متدمرين أكثر مما سبق، ومواقع التواصل الإجتماعية قد تكون أداة تحدير.

11304233_10204372025320749_1615272245_n11304557_10204372023960715_470100176_n

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.