جمعية “عدالة” : وفاة معتقل إسلامي آخر بالسجن نتيجة الإهمال

3539bc0fdee690b2d483c30c30833909_L

نقلت جمعية “عدالة” عن معتقلين بسجن سلا2، شهادتهم بأن المعتقل الإسلامي عبد السلام الأطراسي، توفي يوم الثلاثاء 12 نونبر، نتيجة “الإهمال واللامبالاة، والانتقاص منه واعتباره مجرما في حق مجتمعه” كما جاء في بيان صادر عن الجمعية توصل الموقع بنسخة منه.

واستنادا إلى نفس البيان فإن المتوفى، وهو المحكوم، قيد حياته، بثلاثين سنة سجنا نافذة، بعد إدانته بتهمة “الضلوع في أعمال إرهابية”، “كان يعاني من مرض نفسي عصبي حاد، يسبب له نوبات عصبية مرتين في الأسبوع تقريبا.

” وحسب نفس المصدر “فإن تحركات ادارة السجن حيال حالة الأطراسي، كانت تقتصر على إعطائه المزيد من المهدئات (القرقوبي)، ليتركهم بسلام، في تجاهل تام لدعوات زملائه المتكررة للتعجيل باستفادته من معاينة نفسية خاصة”، يضيف نص البيان.

جدير بالذكر أن موجة الوفيات في صفوف المعتقلين الإسلاميين ما فتئت تتزايد، خاصة بعد وفاة المعتقل الاسلامي محمد بن الجيلالي في 5 من نوفمبر الجاري، وما كشفته من “معاناة” لأغلب المعتقلين الاسلاميين في سجون المملكة، حسب روايات ذويهم، خاصة المرضى والمسنين منهم، والذين خاضوا إضرابات متكررة عن الطعام، احتجاجا على الاهمال وسوء المعاملة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.