جمعية حسنونة تنظم دوري لكرة القدم بمشاركة متعاطي المخدرات القوية

 نظمت جمعية حسنونة لمساندة متعاطي المخدرات دوري لكرة القدم المصغرة ببئر الشفاء بطنجة لإثبات متعاطي المخدرات القوية كغيرهم من الفئات المشكلة للمجتمع المغربي، محتاجين للدعم والمساندة والإدماج بدل الإقصاء والوصم الممارس في حقهم.

وانطلق الدوري المنظم من قبل جمعية حسنونة يوم 31 مارس من الشهر الفارط، وحمل شعار ” الرياضة أساس الاندماج” شاركت فيها فرق متنوعة، وجمعت المقابلة النهائية بين“جمعية اتحاد طنجة البالية” و “فريق الصحفيين الرياضيين”، حيث فاز فريق ابناء طنجة البالية في المقابلة النهائية بـ 8 أهداف دون رد. فيما فاز فريق “جمعية حسنونة لمساندة متعاطي المخدرات” بنتيجة عريضة على فريق “الجمعية الوطنية لتقليص مخاطر المخدرات فرع تطوان”، في مقابلة الترتيب حيث انتهت النتيجة ب 12 هدفا مقابل ثلاثة.

هذا و قد عرف الدوري حفل توزيع الجوائز حيث أكد السيد “منصف ابن إدريس” مدير جمعية حسنونة لمتعاطي المخدرات، ان الهدف من الدوري هو هدف إشعاعي للتعريف بهاته الفئة و بمعاناتها اليومية، كما اكد أن جمعيته مستعدة لجميع أنواع الشراكة مع كل الأطراف المعنية و التي ترغب بشكل كبير في الانخراط و الدفاع عن هاته الفئة. بالمقابل دعي السيد “عبد اللطيف زكود” رئيس جمعية اتحاد طنجة البالية، لأن يصبح هذا الدوري سنوي و يخلد لذكرى الدفاع عن هذه الفئة، كما أكد أن جمعية مستعدة لخلق جميع أنواع الشراكة لمساندة هاته الفئة و في خطوة إنسانية قام لاعبو اتحاد طنجة البالية بخلع الميداليات الرتبة الأولى و منحها و تعليقها للاعبين الذين شاركوا في الدوري و الذين يمتثلون للعلاج. و جدير بالذكر ان المقابلة النهائية تزامنت ع اليوم العالمي للصحة، و هو اليوم الذي يصادف تشكيل منظمة الصحة العالمية التي تأسست بتاريخ 7 أبريل سنة 1948، إذ احتفل العالم هاته السنة بهذا اليوم تحث شعار “دعونا نتحدث عن الإكتئاب” كموضوع يؤرق الصحة العالمية والذي يثير قلق المنظمات الدولية للصحة.

يذكر أن جمعية حسنونة تبقى من الجمعيات الرائدة في مساندة متعاطي المخدرات القوية، والتي بدأت تشتغل بشكل مكثف منذ منتصف السنة الماضية للوصول إلى كافة شرائح المجتمع الطنجي بشتى مكوناته من أجل تبديل و تغيير نظرتهم تجاه هاته الفئة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.