جمعية ببوكيدان تخرج إلى الشارع وتتحدى المنع رغم الإنزال الأمني الكبير

unnamed2

عرفت بلدة بوكيدان مساء يوم السبت إنزالا أمنيا كبيرا، وحصار لكل منافذ البلدة منذ الساعات الأولى، ورغم ذلك نفذت “جمعية آيت يوسف وعلي لمتابعة أحداث بوكيدان” وقفة احتجاجية متحدية المنع ورفع المحتجون شعارات تندد بالعسكرة والحصار المفروض على الحركات الإحتجاجية بالمنطقة وأجواء “الإحتقان” .

كما طالب المحتجون بالوفاء بكافة الإلتزامات والوعود تجاه ساكنة وتجار البلدة، كما عبرت الجمعية الداعية للوقفة عن تضامنها مع معاناة عمال الحليب ببني بوعياش الذين دخلوا في معركة منذ أسابيع.و التضامن مع الاسرة التي اعتقل زوجها بشكل تعسفي منذ اكثر من شهرين و التي حضرت في الشكل النضالي لتسمع صوتها إلى الرأي العام إزاء ما تعرض لها زوجها من حيف و ظلم بمطار الشريف الإدريسي، حيث تتهم مسؤولين بالمطار برمي زوجها بتهمة سرقة منشئات بالمطار، و بسببها يقبع منذ أزيذ من شهرين بالسجن المحلي بالحسيمة، و قد طالبت بإطلاق سراحه و إسقاط التهمة الباطلة عنه.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.