جمارك فاس تحجز 8 كلغ من حلي الذهب بعضها يحمل دمغات مزورة تقدر بالملايين

تمكنت فرقة تابعة لمديرية الجمارك بمدخل مدينة فاس من حجز كمية من الذهب يقدر وزنها ب 7 كلغ و 872 غرام على شكل حلي معدة للبيع، يحمل دمغات مزورة بقيمة مالية إجمالية تقدر بمليون و 968 ألف درهم على متن سيارتين خفيفتين عند مدخل مدينة فاس.

وحسب بلاغ لمديرية الجمارك، فإن ثلاثة أشخاص كانوا على متن سيارتين خفيفتين تم توقيفهم عند مدخل المدينة وبعد تفتيش دقيق تم العثور داخل السيارتين على كمية من الذهب عبارة عن حلي معدة للبيع تزن في مجموعها 7 كلغ و 872 غرام .

وأضاف نفس المصدر أنه وأمام عدم إثبات مبررات الحيازة تمت إحالة المصوغات المحجوزة على معمل مكتب الضمانة للجمارك بفاس لإجراء الخبرة التي كشفت نتائجها أن 5 كلغ و 201 غرام من المصوغات تحمل دمغات مزورة وذات عيار غير قانوني، بينما كانت باقي المصوغات سليمة وذات عيار قانوني بلغ وزنها 2 كلغ و 671 غرام أستعملت فقط للتمويه وإخفاء الغش .

وأوضح نفس المصدر ذاته أنه تم تقديم المتهمين الثلاثة الذين كانوا على متن السيارتين للنيابة العامة التي أمرت بتحويلهم على الشرطة القضائية لتعميق البحث في الموضوع وكشف ملابسات هذه القضية .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.