جريمة قتل بتطوان بطلها معاق حركيا

استفاق ساكنة  مدينة  تطوان  صبيحة  يوم الخميس ثلاثون  يوليوز  الجاري،  على  وقع حادثة قتل  بطلها معاق  حركيا،  فبعد  المشادات  الكلامية  بين المعاق (ع.ش) المقعد  الذي   لا  يتحرك  من مكانه  إذ  يظل في  الكرسي  المتحرك،  ورفيق  دربه ومساعده المسمى  قيد  حياته  ب(خ.أ)، بشارع  المامون حي  المزواق،  مدينة  تطوان،  الذي  توفي جراء  طعنه  بسكين من  طرف المعاق،  الذي سبق  له  أن قدم خدمات  جليلة،  مما  يجعل المرء يطرح  المثل  الشعبي  المتداول،  ما  تدير  خير  ما يطرى باس.

وفور  وقوع  الحادث انتقلت  عناصر  القوات الأمنية العلمية، لاتخاذ الإجراءات المعمول بها  في  هذا  المجال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.