جائزة نوبل للآداب تحط الرحال بفرنسا عند الروائي الفرنسي باتريك موديانو

أعلنت الأكاديمية السويدية زوال اليوم الخميس حصول الروائي الفرنسي باتريك موديانو على جائزة نوبل للآداب لسنة 2014، فيما كان الحديث يدور على  لائحة المرشحين للجائزة بتواجد أسماء من العيار الثقيل مثل التشيكي ميلان كونديرا والالباني اسماعيل كداريه  والياباني هاروكي موراكامي والايطالي أمبرتو إيكو وغيرهم.
وقالت الاكاديمية في حيثيات منح الجائزة ل موديانو “لفن الذاكرة الذي استحضر من خلاله مصائر إنسانية هي الأصعب فهما”.

يعدّ موديانو من أهمّ كتّاب فرنسا من مواليد سنة 1945، نشر روايته الأولى (ميدان النجم)، ومن بعد ذلك توال نشر رواياته إلى بلغت 20  منها(دائرة الليل) 1969 و (شوارع الحزام) 1972 التى حصلت على الجائزة الأدبية الفرنسية،و (المنزل الحزين) 1975 التى حصلت على جائزة المكتبات. و (كتيب العائلة) 1977 ، (شارع الحواديت المعتمة) 1978 ، (شباب) 1981، (أيام الأحد) فى أغسطس 1984 ، (مستودع الذكريات) 1986 ، (دولاب الطفولة) 1989 ، (سيرك يمر) 1992 ، (محلب الربيع) 1993 ، (بعيداً عن النسيان) 1994 ، (دورا بروريه) 1997 ، (مجهولون) 1999 ، (الجوهرة الصغيرة) 1999 ، (حادث مرير) 2003 ، (مسألة نسب) 2005 ، (فى مقهى الشباب) 2007 وغيرها ..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.