جائزة سخاروف للفكر الحر.. كاتي پيري: الحظ معنا

عبرت كاتي بيري اليوم عن فرحتها العارمة بعد أن أصبح ترشيح أيقونة الحراك الشعبي السلمي بالريف حقيقة مطلقة، لا غبار عنها. كاتي بيري: صدق أو لا تصدق؛ لقد رشحنا ناصر الزفزافي رسميّاً لنيل جائزة ساخاروف. هذه الجائزة تقدم تكريما لأولئك الذين كرسوا مجهوداتهم في الدفاع عن حقوق الإنسان و حرية الفكر.

دعم سياسي أوروبي معتبر
هذا العمل الجبار جاء بعد جهود مكثفة و بتعاون مشترك مع فرق برلمانية أخرى من البرلمان الأوروبي. هذه الجهود مكنتهم من الحصول على أكثر من أربعين توقيعا، الشيء الذي مكنهم من ضمان ترشيح ناصر الزفزافي بشكل رسمي. كاتي پيري: بتعاون مشترك مع كل من يوديت سارجنتيني و مري كريستين فرجيات تمكننا من الحصول على أكثر من أربعين توقيع لضمان الترشيح.

إنتصار الحراك السلمي
ترشيح أيقونة الحراك الشعبي السلمي بالريف لنيل جائزة سخاروف يمكن إعتباره إنتصارا معتبرا؛ إنتصاراً لأولئك الذين خرجوا للشوارع في مظاهرات سلمية عارمة، للتنديد بالحكرة و التهميش و المطالبة بحقهم في العيش الكريم. كاتي پيري: من خلال هذا الترشيح فإن الإتحاد الأوروبي يؤكد ضمنيا وقوفه إلى جانب المتظاهرين السلميين المسالمين و مطالبهم المشروعة.

إشارة قوية من المجتمع الأوربي
ترشيح ناصر الزفزافي يمكن إعتباره أيضا رسالة لا يستهان بها للدولة المغربية مفادها أن الحراك المبارك المقدس قد كسب تعاطف المجتمع الأوربي. كاتي پيري: هذا الترشيح هو إشارة قوية للحكومة المغربية بأن أوروبا تؤيد أولئك الذين يدافعون عن حقوقهم الأساسية.

وقفة العز و الشهامة
بهذه المناسبة؛ مناسبة ترشيح ناصر الزفزافي لنيل جائزة سخاروف تقف كاتي پيري وقفة تقدير عند التضحيات الجسام التي قدمها و يقدمها أبناء الريف و تدعو إلى تكاثف الجهود حتى يتم إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين من نشطاء الحراك الشعبي السلمي. كاتي پيري: هذا الترشيح هو أيضا إنتصار لأبناء الريف الذين مناضلون بلا كلل و لا عياء للتعريف بقضيتهم العادلة و إثارتها على أنظار العالم. مجهوداتنا ستستمر؛ سنستمر في تكثيف الجهود حتى يتم إطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين من نشطاء الحراك.

حسن بويطوي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.