تلاميذ طنجة يحتجون لليوم الثالث ضد “مسار”

خرج تلاميذ الثانويات بطنجة مساء اليوم الأربعاء إلى الشارع في يومهم الثالث من أجل الإحتجاج والتعبير عن رفضهم لإعتماد نظام تنقيط جديد “مسار” .

حيث إلتقى تلاميذ بعض الثانويات التعليمية منها : أبو بكر الرازي، مولاي يوسف، الخطيب وعلال الفاسي أمام مقر النيابة بالحي الإداري وسط المدينة ونظموا وقفة حاشدة لمدة تفوق ساعتين من الزمن، تحت انظار القوات العمومية التي حجت بكثافة لتطويق شكلهم الإحتجاجي أمام استغراب التلاميذ الذين أكدوا أن احتجاجاتهم سلمية ومشروعة ولا تستدعي هذا الكم الهائل من القوة.

وردد المحتجون شعارات غاضبة ضد مسؤولي نيابة التعليم نظرا لما تعرفه مؤسساتهم من “فوضى” و “تسيب ونقص حاد ” في اللوجستيك والموارد البشرية، كما كان موضوع البرنامج المعلوماتي “مسار” هدفا لشعاراتهم الصاخبة،

وعبر المتظاهرون عن تخوفهم من تداعيات اعتماد هذا النظام على فرص نجاح التلاميذ، بسبب ما يتم تداوله حول تقليص نسبة مساهمة المراقبة المستمرة في المعدل العام النهائي، الذي يشكل معدل الإمتحانين الجهوي والوطني أكبر نسبه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.