تقرير المجلس الاعلى: نسبة دعم الدولة للاحزاب فاقت 86% و النهج وحده من اعتمد على تمويل ذاتي صرف

أورد تقرير المجلس الاعلى للحسابات ارقام وتفاصيل موارد الاحزاب السياسية لسنة 2016، وكشف التقرير أن 86.03% من هذه الموارد تأتي من الدعم الممنوح من طرف الدولة لهذه الاحزاب.
وجاء في التقرير أن تمويل الدولة للحملات الانتخابية للاحزاب برسم سنة 2016 بلغت 253.09 مليون درهم، وبلغت مساهمة الدولة في تدبير الاحزاب 59.25 مليون درهم، يالاضافة الى 3.17 لحزب الاصالة والمعاصرة لتمويل مؤتمره، و58 الف درهم لتمويل مؤتمر حزب المجتمع الديموقراطي، باعتبار الحزبان نظما مؤتمريهما برسم سنة 2016.

اضافة إلى هذه المبالغ اعتمدت موارد الاحزاب حسب تقرير المجلس على الانخراطات والمساهمات بمقدار 27.55 مليون درهم، وموارد عائدات جارية بمقدار 15.99 مليون درهم، وموارد استغلال اخرى بمقدار 7.20، وعائدات مالية اخرى بمقدار 0.6 مليون درهم، ليكون مجموع موارد الاحزاب 367.64 مليون درهم أي ما يناهز 36 مليار سنتيم 86.03% هي من ميزانية الدولة.

وبهذا تكون الاحزاب المغربية قد استفادت سنة 2016 بما مقداره 315 مليون درهم، منها 62.74 مليون درهم مخصصة لدعم تدبير الاحزاب وتنظيم مؤتمراتها، والباقي 253 مليون تم تخصيصها لتوميل الحملات الانتخابية للاحزاب.

من جهة أخرى أورد التقرير أن برسم سنة 2016 حزبان فقط لم يستفيدا من أموال الدعم هما حزب النهج الديموقراطي بسبب عدم مشاركته في الانتخابات، وحزب الاتحاد المغربي للديموقراطية لعدم تسوية وضعية المالية تجاه خزينة الدولة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.