تطورات خطيرة في ملف “وفاة” كريم لشقر بالحسيمة ..والعائلة ترفض تسلم الجثة

 

في تطور مثير في ملف وفاة المسمى قيد حياته كريم لشقر (38 سنة) بمخفر الشرطة بالحسيمة، حيث قالت مصادر حقوقية أن هناك ضغوطات كبيرة تمارس  على الطاقم الطبي بمستشفى محمد الخامس بالحسيمة من أجل طمس حقيقة وفاة كريم لشقر، وهذا ما أكدته مصادر من عائلة الضحية، بل الأكثر من ذلك جرى اطلاق سراح صديق الضحية الذي اغلق هاتفه نهائيا وهي خطة محبوكة بعناية لدفن الحقيقة” يقول المصدر الحقوقي.

وعلمنا في “أنوال بريس” أن عائلة الضحية رفضت بشكل قاطع تسلم جثة الضحية وطالبت بإجراء تشريح طبي مستقل، حيث نقل في هذه الأثناء جثمان الراحل نحو مدينة الدار البيضاء لإجراء التشريح الطبي.

وفي سباق مع الزمن لطمس ما يمكن طمسه من الحقائق نشرت بعض المواقع الإلكترونية “الوطنية” قصاصات إخبارية متشابهة شكلا ومضمونا نقلا عن مصادر أمنية تتحدث عن “السوابق القضائية” للضحية وأنه توفي أثناء تقديم الإسعافات الضرورية و و … لكن الضحية معروف في الحسيمة من عائلةة محترمة وفي الصورة يظهر وهو يشرف على عملية انتخابات  جمعية البحارة الصيادين بالحسيمة في دجنبر 2011 ومناضل سابق في الشبيبة الإتحادية. 

 

 

وحسب قرائتنا الأولية لهذه المحاولات الحثيثة لطمس الحقائق اعتقد مدبرو الخطة أن الضحية شخص عادي يمكن إنجاح الخطة بسهولة لكن الأمر يتعلق بابن شقيق الدكتور امحمد لشقر أحد أطر اليسار الجديد و المعتقل السياسي السابق الذي دخل على الخط.

ملحوظة : الصورة الرئيسية 1037051810203740920222333576321230nمنالموقع الّإلكتروني المحلي  ألت بريس

 

تعليق 1
  1. rabat يقول

    لقد تعرض للتعذيب من قبل الشرطة وعلى الحكومة ان تتحمل المسؤلية ونتمنى من الكيل الملك ان يقوم بتحريات لكشف عن المتورطين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.