تتويج الكاتب الطنجاوي ع الدين الشنتوف بجائزة الأطلس الكبير للدولة الفرنسية عن ترجمة “كتابة الفاجعة” لموريس بلانشو

 تُوّج الناقد الأدبي عز الدين الشنتوف، وعضو مختبر التأويليات والدراسات النصية واللسانية بكلية الآداب تطوان، بجائزة الأطلس الكبير للدولة الفرنسية في دورتها الخامسة والعشرين 2019 عن ترجمة كتاب موريس بلانشو “كتابة الفاجعة”.

وتم الإعلان عن أسماء الفائزين يومه الخميس 14 فبراير 2019، بمتحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، وترأس لجنة التحكيم كل من “باربارا كاسان” وعبد السلام بنعبد العالي. وصَدرت ترجمة موريس بلانشو عن دار توبقال للنشر، وبدعم من المركز الفرنسي للكتاب، الترجمةُ العربية لمُؤلَّف موريس بلانشو كتابة الفاجعة، ترجمة عز الدين الشنتوف.

وورد على ظهر غلاف ترجمة بلانشو “لا أحد يتوقع الفاجعة قبلَ وقوعها: ولا أحد يعرفها حين تقع: لأن الفاجعةَ التي قلبتْ كلمة وجود، لم تحدث ولم تتحقق، ما دامت لم تبدأ بعدُ: وردةٌ مبرعمةٌ قد تكونُ الكتابة الشذريةُ الخطرَ عينَهُ. لا تحيلُ إلى نظرية. ولا تتيحُ الفرصةَ لممارسةٍ قد تتحدّدُ بالانقطاع. إنها تطّردُ وهي متقطعة. ولا تستأثرُ بالسؤال أثناءَ تساؤلها، بل تعلّقُهُ لا جواباً (دون أن تُسندَه). فإن ادّعتْ أنها لا تمتلكُ زمنَها إلا عندما يصيرُ الكلُّ متحققاً- بشكل مثالي على الأقل- فلأن هذا الزمنَ ليس أكيداً البتةَ، بصفته غياباً للزمن بمعنى غير مخصوصٍ، وغياباً سابقاً لأيِّ ماضٍ- حاضرٍ، ولاحقاً لأيِّ حضور ممكنٍ”..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.