تأجيل محاكمة البقالي مرة أخرى ورفض طلب السراح المؤقت والموافقة على نقله إلى سجن طنجة لإجتياز الإمتحانات

1779077_10202249200328035_1938399885_n

أجلت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالحسيمة صبيحة هذا اليوم الإثنين 27 يناير، الجلسة الرابعة للناشط في صفوف حركة 20 فبراير عبد الحليم البقالي و العضو في الجمعية الوطنية للمعطلين فرع آيث بوعياش، إلى غاية 10 من مارس 2014.

هيئة دفاع المعتقل السياسي تقدمت بطلب إطلاق السراح المؤقت لإجتياز امتحانات الماستر بجامعة عبد المالك السعيد بطنجة، لكن المحكمة كان لها رأي آخر، حيث رفضت تمتيع البقالي السراح المؤقت فيما وافقت على نقله إلى سجن “سات فيلاج” لإجتياز الإمتحانات الخاصة بالماستر.

ويأتي هذا التأجيل الرابع من نوعه من أجل إحضار الشهود الذين طالبتهم هيئة الدفاع في وقت سابق، كما حضر عدد من المحامين من مدن أخرى لمآزرة والترافع في ملف المعتقل السياسي حليم البقالي.

و يُتابع الناشط البقالي بنفس التهم التي وجهت له ذات المحكمة، مثل التجمهر الغير المرخص و إهانة القوات العمومية أثناء قيام بمهامهم، و وضع متاريس وسط الطريق،وهي تهم غير مقبولة ومجرد تلفيق للتهم من أجل تصفية الحسابات مع نشطاء المنطقة -حسب حقوقيين تابعوا ملف المعتقل منذ بدايته.

وتأتي إعادة هذه المحاكمة للبقالي بعد أن استجابت محكمة النقض لملتمس تقدمت به النيابة العامة القاضي بإعادة محاكمته للنظر في الأحكام الصادر في حقه سابقا.

وتجدر الإشار إلى أن محكمة الإستئناف بالحسيمة قد أصدرت حكما في حق الناشط البقالي بالسجن النافذا لمدة 4 سنوات وغرامة مالية قدرها 10 مليون سنتم ابتدائيا، لتخفضه استئنافيا إلى سنتية سجنا نافذا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.