بنكيران اتصل بوالد محسن فكري دون جدوى محاولا الضغط عليه لنزع فتيل الاحتقان مستغلا العلاقة الحزبية التي تربطه به

اتصل عبد الاله بنكيران بالسيد علي فكري والد الشهيد محسن فكري، وافاد مصدر “انوال بريس” المقرب من العائلة ان بنكيران قدم التعازي لوالد محسن، وطالب منه ان يثق في الدولة وفي الملك، وان لا ينجر وراء دعوات التظاهر والاحتجاج.

كما حاول بنكيران ان يضغط على والد محسن ليتدخل ويدعو الناس للكف عن التظاهر والاحتجاج، وهو ما أزّم نفسية السيد “علي فكري” المكلوم في فلذة كبده، ومع ذلك ظل يرد على بنكيران قائلا “ان شاء الله، ولا حول ولا قوة الا بالله” حسب مصدر أنوال بريس.

تجدر الاشارة إلى أن علي فكري رجل تعليم متقاعد، وهو احد اقدم اعضاء حزب العدالة والتنمية بامزورن، كما سبق له أن ترشح مرتين للانتخابات الجماعية في دائرته باسم العدالة والتنمية، الا انه لم يترشح في انتخابات 4 شتنبر 2015، ورشح بدلا منه شخصا اخر، ودعمه بكل قوة لكنه لم يتمكن من الظفر بالمقعد الانتخابي، وبسبب هذه العلاقة الحزبية حاول بنكيران استغلالها للضغط على والد محسن، لكن الامور خرجت من سيطرة بنكيران ومن سيطرة العائلة نفسها، اذ أن الاجتجاجات اليومية والاضراب العام الدي شلّ بلدات الريف هذا اليوم ليس فيه اي يد لعائلة الفقيد ولا لحزبه، بل هو غليان شعبي من أجل القطع مع الحكرة، وعدم التعامل مع الملف كما تم سابقا مع ملف شهداء 20 فبراير والفقيد كريم لشكر..

تعليق 1
  1. يونس يقول

    يظن بعض الناس أن بنكيران هو من أعطى الأمر لأعضاء حزبه بعدم المشاركة في المظاهرات ضد القتل الإجرامي المهين لمحسن فكري … لكن بنكيران إنما هو مبلغ أمين عن المخزن والمخزن هو الآمر الحقيقي لقد تمخزن بنكيران الى حدود الحلول والاتحاد في المخزن. ويصعب بل يستحيل الفصل بينهما حاضرا ومستقبلا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.