بلاغ وزارتي الداخلية والعدل لمنع “بطاقة الشرفاء” والتصدي لمروجيها

 

بعد جدل كبير عن مدى قانونية توزيع بطائق الشرفاء ووضعها على الزجاج الأمامي للسيارات قصد استغلالها لأغراض شخصية وللنصب والإحتيال وجمع التبرعات …إلخ، قالت وزارة الداخلية والعدل و والحريات في بلاغ مشترك  اليوم الأربعاء أنها اعطت تعليماتها للولاة والعمال والوكلاء العامين للملك قصد التصدي لمرتكبي هذه الأفعال، سواء منهم الذين يشرفون على تسليم هذه البطائق من أجل ابتزاز المواطنين، أو لحامليها الذين يحاولون استغلالها لقضاء أغراضهم الشخصية.

وأضاف البلاغ انه لوحظ ن بعض الهيآت والأشخاص يلجؤون إلى طبع وتوزيع بطائق تحت تسمية “بطاقة خاصة بالشرفاء” تحمل صورة للمنتسبين، مخططة باللونين الأحمر والأخضر، ومختومة ببعض الرموز المشابهة للبطائق المهنية المخصصة للموظفين العموميين، وهو ما اعتبره البلاغ “عمل غير مشروع” وتصرف “مخالف للقانون،” “وسيتم تقديم كل من يثبت تورطهم في هذه الممارسات للعدالة، لاتخاذ الإجراءات القانونية الواجبة في حقهم.”

 

تعليق 1
  1. mustapha يقول

    je suis tout a fait d accord avec les deux ministeres

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.